الثلاثاء 14 مايو 2019
الرئيسية / صحة الطفل / أسباب الديدان عند الأطفال وعلاجها : احذري من الدودة الشريطية !
أسباب الديدان عند الأطفال وعلاجها

أسباب الديدان عند الأطفال وعلاجها : احذري من الدودة الشريطية !

بصفتك أما تسهرين على رعاية طفلك وتقضين جل الأوقات معه ، فيجب أن تكوني حريصة ومنتبهة لما يأكل طفلك من أطعمة وما يضعه في فمه ، لأن ذلك مفتاح لدخول البكتيريا وانتشار العدوى ، ومن بين أكثر هذه العدوى إزعاجا وترويعا ما يعرف بالدودة الشريطية .

 

ما هي الدودة الشريطية ؟

 

الدودة الشريطية عبارة عن طفيليات معوية تشبه شريط القياس المسطح ، ولكي تتوفر لها البيئة المناسبة للعيش تحتاج أن تستقر في مضيف ، سواء كان إنسانا أو حيوانا ، ويشكل جسم الطفل مكانا مثاليا لها لضعف مناعته ، الشيء الذي يفتح الباب بكل سهولة لتكاثرها .

 

أسباب الديدان عند الأطفال

 

يصاب الطفل بالديدان عامة وبالدودة الشريطية خاصة بسبب مجموعة من الأسباب ، نذكر منها :

– ابتلاع بيض الدودة الشريطية عن طريق الأطعمة الملوثة – أعلم أن الأمر مقزز – .

– الأسماك واللحوم الغير مطبوخة جيدا تشكل مرتعا لتكاثر الديدان الشريطية .

– قد تنتقل الدودة الشريطية عن طريق العدوى من شخص آخر إلى الطفل .

– قد تنتقل الدودة الشريطية عن طريق الحشرات الضارة .

 

أعراض الإصابة بالديدان الشريطية عند الأطفال

 

يمكن التعرف على الإصابة بالدودة الشريطية بسهولة من خلال الأعراض الآتية :

– إسهال مزمن .

– إعياء وتعب .

– فقدان مفاجئ للوزن واصفرار في الوجه .

– ألم في الجزء العلوي للبطن .

– صعوبة النوم .

– فقدان الشهية .

 

تشخيص الإصابة بالديدان الشريطية 

 

يلجأ الطبيب في تشخيصه لاحتمالية إصابة طفلك بالدودة الشريطية ، إلى الاختبارات الآتية :

– اختبارات الدم : حيث يتحقق من نسبة وجود الأجسام المضادة لعدوى الدودة الشريطية .

– التصوير بالأشعة : قد يلجأ الطبيب إلى الفحص عن طريق الأشعة للتأكد من سلامة أعضاء طفلك .

علاج الديدان الشريطية عند الأطفال

 

تتمثل طرق علاج الطفل المصاب بالديدان الشريطية فيما يلي :

1 – الأدوية

في أغلب الحالات يصف الطبيب دواء سائلا للقضاء على عدوى الدودة الشريطية ، وتصل فعالية العلاج الدوائي لنسبة 95 بالمئة في معظم الحالات .

2 – الراحة

ننصح الأمهات التي يعاني أطفالهن من عدوى الدودة الشريطية ، أن يحرصن على منح أطفالهن أطول وقت ممكن من الاسترخاء والراحة ، حتى يتفاعل الجسم مع العلاج .

3 – النظافة 

احرصي ما استطعت من توفير جو نظيف داخل المنزل وخارجه لطفلك ، وعلى رأس قائمة الأشياء التي يجب مراعاة نظافتها هي الأطعمة والأشربة .

فالطعام يجب أن يكون مطهوا بشكل جيد ، ويفضل أن يكون ماء الشرب مغليا ، واحرصي أيضا على النظافة المستمرة لملابس طفلك وألعابه ، وكذا نظافته الشخصية عند قضاء حاجته في الحمام .

وإياك أن تحرصي على نظافة طفلك وتنسين نظافتك الشخصية ، لأنك ستهدمين كل هذا الحرص بهذا الخطئ القاتل ، كما ينصح بإبعاد الطفل عن الأشخاص المصابين بمرض معد .

4 – بعض المأكولات الطبيعية

ينصح بأن يتناول طفلك المصاب بالديدان الشريطية جوز الهند إما مطحونا أو سائلا ، فهو بمثابة مضاد قوي وفعال للديدان والطفيليات بصفة عامة .

كما ينصح بتناول الجزر نيئا عند الإفطار ، لكن بما أنه خيار جد مستبعد ولن يقبله الطفل ، فيمكن تقديم طبق من الجزر المطحون مع عصير البرتقال .

ويعد القرنفل كذلك عنصرا طبيعي فعالا ويعمل كمطهر للأمعاء من الديدان ، ويفضل أن يقدم مع شراب طفلك كالحليب .

 

ختاما

 

تشكل الديدان حقا كابوسا للأهل خصوصا أننا نسمع حكايات البعض في استمرار معاناة أطفالهن لسنين طويلة مع الديدان المعوية ، وقد أثر الأمر على صحتهم ونموهم وشهيتهم ، ولم تفلح معهم الأدوية ، لأن الديدان تعود دائما وباستمرار .

لهذا نقول لكم أن تبحثوا في الأسباب وستتوصلون حتما للقضاء على هذه الديدان ، وأغلب الأسباب التي تغفل عنها الكثير من الأمهات – أو بالأحرى لا يلقين لها بالا – هي عدم مبالاتهن بالنظافة الشخصية لطفلهن ومحيطه وطعامه ، وهنا النقطة والسر الخطير الذي يفتح الباب دائما لدخول الديدان وتكاثرها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.