الأربعاء 20 نوفمبر 2019
الرئيسية / تعليم الطفل / علاج التشتت الذهني وعدم التركيز عند الأطفال مع نصائح وألعاب رائعة
علاج التشتت الذهني وعدم التركيز عند الأطفال

علاج التشتت الذهني وعدم التركيز عند الأطفال مع نصائح وألعاب رائعة

كثير من الأمهات يشتكين من مشاكل ضعف الانتباه والتركيز لدى أطفالهن ، خصوصا إذا تعلق الأمر بأمور تتطلب مجهودا عقليا وانتباها . وهذا ما سنعرضه في هذا الموضوع ، حيث سنسلط الضوء على هذه المشكلة ، ونقدم الحلول والعلاج المناسب لها .

 

أعراض تشتت الانتباه عند الأطفال

 

إذا كان طفلك يعاني من التشتت الذهني وعدم التركيز فقد تلاحظين العلامات الآتية في سلوكه :

– لا يجلس في مكان واحد ويتنقل هنا وهناك .

– كثيرا ما يفقد الأشياء ولا يعنى بتنظيم ألعابه وأشيائه الخاصة .

– يواجه صعوبة في التعلم والتذكر .

– لا يستطيع التركيز في واجباته المنزلية .

– يعيش أحلام اليقظة باستمرار .

– يعاني من تدني كبير في خط كتابته مقارنة بمن هم في سنه .

– كثيرا ما يميل إلى العدوانية في تصرفاته اتجاه الآخرين .

 

أسباب الشرود الذهني وعدم التركيز عند الأطفال 

 

1 – قلة النوم

يحتاج الأطفال من 8 إلى 10 ساعات من النوم يوميا ، وللأسف الشديد مع التقدم التكنلوجي وتغير نمط الحياة ، فقد اعتدنا على أن يسهر الأطفال معنا لوقت متأخر ، وهذا أمر سيؤثر بشكل سلبي على صحتهم وتركيزهم .

2 – الضغوطات العائلية

يمكن للمشاكل الأسرية أن تؤثر على تركيز الطفل ، وبالتالي يحدث له التشتت الذهني ويصبح غير قادر على عيش حياة مستقرة ، لدى ننصح الوالدين بأن يحاولا قدر الإمكان توفير جو من الاستقرار النفسي للطفل .

3 – نظام غذائي خاطئ

الغذاء وما أدراك ما الغذاء ، إن لم نحسن إطعام أطفالنا بالمكونات اللازمة التي تحتاجها أجسامهم ، فلا نلومهم بعد ذلك إذا تعرضوا لمشاكل صحية أو على مستوى التركيز ، لذا ننصح بتجنب الأطعمة التي تحتوي على الدهون والسكريات قدر الإمكان ، والاعتماد على البيض والخبز والحبوب الكاملة والحليب والدجاج واللحوم .

 

طرق زيادة التركيز عند الأطفال

 

1 – راقبي طفلك

راقبي تصرفات وحركات طفلك من بعيد ، عندما يلعب أو يتحدث أو يقرأ كتابا ، اقرئي تعبيراته ، وحاولي أن تفهمي كيف يفكر ، وما هي الأشياء التي تثير اهتمامه ، والأشياء التي تسبب له ضيقا وانزعاجا .

2 – هيئي له الجو المناسب

من البديهي أن يتشتت ذهن طفلك في وسط يسوده الضوضاء ، لذا حاولي أن توفري له جوا يسوده الهدوء حتى يستطيع أن يركز على واجباته ، وبالتالي سيؤثر ذلك على أدائه بشكل أفضل .

3 – ابتعد عن التكنلوجيا 

للأسف الشديد نجد الطفل لم يبلغ عامه الأول ، وهو ممسك بهاتف ذكي ويلعب به ، أو تتركه الأم قبالة شاشة التلفاز ، وهذه الخطوات من شأنها أن تساهم في تبليد عقول الأطفال وضعف تركيزهم ، لأنهم يعتمدون على أجهزة تقوم بالتفكير والإبداع عنهم .

يجب أن تكوني دقيقة جدا في تنظيم وقت مشاهدة أطفالك للتلفاز أو اللعب بالهاتف ، وينصح بشدة إحضار ألعاب تقليدية تنمي ملكة الابتكار لديهم ، وتخلق جو التحدي والتركيز لديهم .

4 – كوني صارمة في تحديد أهدافك 

يقولون أن الفرق بين العرب والغرب من ناحية الوقت والالتزام ، شاسع جدا ، إذ يجب أن تحددي برنامجا وأهدافا لأطفالك لا تحيدي عنها أبدا ، فحددي وقتا للأكل ووقتا للنوم ووقتا للدراسة ، وكذا وقتا للأنشطة اليومية أو الأسبوعية المختلفة ، وعديهم بجائزة في نهاية الأسبوع أو الشهر كلما أنجزوا مهمة ما .

5 – شاركي أطفالك مهامك المعتادة

عاملي أطفالك معاملة الكبار وامنحيهم شعورا بروح المسؤولية والثقة بالنفس ، فمثلا اجعلي طفلتك تساعدك في إحضار لوازم الطبخ ، أو اجعلي طفلك يرتب الكتب حسب الحروف الأبجدية على رفوف المكتبة ، وكل مرة قومي بتغيير المهام حتى لا يشعر بالملل .

6 – امنحيهم مكافأة

حينما تعطي طفلك مهمة ما فإنه يشعر بمقدار من الحماس يمنحه ثقة وتحفيزا كبيرا ، وهذا يسرع خلايا الدماغ في العمل وبالتالي يؤثر ذلك بالإيجاب على قدرة الدماغ ، خصوصا حينما يثمر عمله بهدية جميلة كمكافأة على عمله .

7 – زيارة الطبيب

سيساعدك تشخيص الطبيب المختص على فهم المشكلة التي يعاني منها طفلك حتى نفهم  السبب وراء التركيز الضعيف ، لأن ليس جميع الأطفال الذين يعانون من نقص التركيز لديهم اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة .

يحتاج بعض الأطفال إلى العلاج ، وبعضهم يحتاج إلى المشورة ، في حين قد يحتاج البعض الآخر فقط إلى عناية خاصة وتحفيز إيجابي .

8 – العقل السليم في الجسم السليم

تساعد الأنشطة الرياضية المختلفة ، مثل الجري ، وركوب الدراجات ، ولعب كرة القدم ، على مد الجسم والعقل معا بالقوة والنشاط اللازمين لاكتساب الخفة والمرونة العضلية ، وكذالك قوة في التركيز والانتباه .

 

ألعاب لزيادة التركيز عند الأطفال 

 

نقترح عليكم مجموعة من الألعاب البسيطة التي من شأنها تنمية قدرة تركيز أطفالك وتقويتها .

1 – الصور المبعثرة 

إنها لعبة تقبيدية رائعة ، أحضري لعبة على شكل صورة تتكون من مجموعة من القطع الصغيرة ، قومي ببعثرتها واطلبي من طفلك أن يعيدها كما كانت .

2 – الرقم المفقود

قومي بعد مجموعة من الأرقام بشكل متسلسل وتغاضي عن أحدها بشكل مقصود ، واطلبي من طفلك أن يصرخ وينبهك إذا نسيت أو أخطأت .

دعينا نقول : 8 – 9 – 10 – 12… في هذه الحالة ، يجب أن يصرخ طفلك قائلا : 11 .

3 – أنجز المهمة في الوقت المحدد

قومي بإعطاء مهمة لطفلك ، مثل وضع أحذية في صندوق ، أو ترتيب كتب…واطلبي منه أن ينجز ذلك خلال وقت محدد تضبطينه على المنبه ، وسيساعده ذلك على تحسين أدائه والتزاماته .

4 – القطعة النقدية والأكواب

لعبة تقليدية أخرى ، قومي باحضار ثلاثة أكواب وضعيهم بشكل مقلوب على الطاولة ، ثم ضعي قطعة نقدية تحت واحد من الأكواب ، وقومي بتحريك الأكواب بشكل سريع ، واطلبي من طفلك تحديد مكان القطعة النقدية .

5 – ما الذي تغير !

تعتمد هذه اللعبة على تقوية دقة الملاحظة لدى طفلك . 

قومي بالوقوف أمام طفلك بثيابك المعتادة ، واطلبي منه أن يغمض عينيه ، في هذه اللحظة قومي بنزع حذاء أو إضافة قبعة أو عقد ، أو تغيير في تسريحة الشعر ، وبعدها اطلبي من طفلك أن يذكر الشيء أو الأشياء التي تغيرت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.