الثلاثاء 19 نوفمبر 2019
الرئيسية / صحة الطفل / علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع : لا تقلقي أبدا فالأمر بسيط
علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع : لا تقلقي أبدا فالأمر بسيط

يشيع تقرح أو التهاب الحلق بين الأطفال من كل الأعمار ، ويترافق مع أمراض أخرى كالرشح والنزلة الصدرية . وتزول التهابات الحلق البسيطة في غضون أيام قليلة ، أما الالتهابات الشديدة فقد تسبب آلاما وانزعاجا كبيرا للأطفال خصوصا الرضع ، حيث يؤثر على رضاعتهم ونومهم .

 

أسباب التهاب الحلق عند الأطفال الرضع 

 

يلتهب الحلق نتيجة لإصابته بالإنتان ، فيتقرح ويتحول إلى الاحمرار . وتعود أهم أسبابه إلى ما يلي :

– تعد الالتهابات الفيروسية والبكتيرية السبب الرئيسي في التهاب الحلق عند الأطفال الرضع ، ونذكر منها فيروس الأنفلونزا أو الغدة الدرقية أو الهربس .

– استنشاق بعض المواد التي من شأنها أن تسبب الحساسية مثل حبوب اللقاح أو جزيئات دقيق القمح ، قد يؤدي إلى التهاب الحلق .

– يمكن أن يصاب الطفل بالتهاب حاد ومزمن في الحلق نتيجة لصعود أحماض المعدة إلى الحلق فتسبب تهيجا مستمرا له .

 

أعراض التهاب الحلق عند الأطفال الرضع 

 

هناك العديد من العلامات التي تشير إلى أن طفلك يعاني من التهاب في حلقه ، نذكر منها :

– احمرار واضح داخل الحلق ، تستطيعين رؤيته في مؤخرة الفم إذا كنت تطعمين طفلك أو كان يبكي .

– يظهر الطفل صعوبة في البلع وأحيانا يمتنع عن الأكل خصوصا الأطعمة الصلبة .

– تظهر بقع بيضاء على اللوزتين بسبب العدوى ، ويظهر كذلك انتفاخ واضح للوزتين من الخارج .

– سعال متكرر .

– ألم في منطقة الأذن .

– ارتفاع بسيط في درجة الحرارة .

– ألم في المعدة .

 

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

 

نقدم لكم فيما يلي بعض الطرق المجربة في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع :

– قومي بإعطاء طفلك المريض رشفات من الماء الدافئ حوالي أربع مرات في اليوم ، وإن كان عمره أكثر من ست أشهر فيمكنك إعطاؤه مرق الخضار والدجاد الدافئ .

– إذا كان طفلك يعتمد بالأساس على حليب الثدي فحاولي أن تزيدي من فترات الرضاعة قدر الإمكان ، وذلك لتخفيف آلام الحلق .

– قدمي لطفلك الكثير من السوائل ، واهرسي طعامه ليصبح شبه سائل إذا كان الابتلاع يؤلمه . وقد يجد أن الأطعمة الباردة أسهل ابتلاعا من تلك الساخنة .

 

متى أستدعي الطبيب ؟

 

أسرعي بطفلك إلى الطبيب فورا إذا كان التهاب الحلق مصحوبا بما يلي :

– ارتفاع واضح في حرارة الطفل .

– إسهال مزمن .

– غثيان وقيء مستمر .

– إفراز كبير للمخاط من الأنف .

– ظهور بثور حمراء حول الفم وفي مختلف أنحاء جسد الطفل .

– انخفاض كبير في شهية طفلك .

 

فحص التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

 

يعتمد الطبيب في تشخيصه لعدوى التهاب الحلق على 3  فحوصات :

1 – الفحص البدني

يقوم الطبيب بفحص الاحمرار والالتهاب داخل حلق الطفل بينما يبحث عن وجود القيح على اللوزتين ، كما يتم توجيه مجموعة من الأسئلة للأم عما إذا كان الطفل يعاني من مشاكل أثناء النوم والرضاعة .

2 – مسحة الحلق

يتم فحص اللوزتين عن طريق أخذ عينة من المخاط بواسطة أداة معقمة .

3 – اختبار الدم

يساعد اختبار الدم في الكشف الدقيق عن مسببات المرض ، ويعطي تفاصي أكثر عن نوع الفيروسات والبكتيريا .

وفي الحالات المتقدمة من التهاب الحلق يصف الطبيب علاجا يعتمد على المضادات الحيوية ، ويختفي بعدها الالتهاب في غضون أيام قليلة .

 

طرق الوقاية من التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

 

يجب الحرص بشدة على نظافة الطفل ومحيطه تجنبا لكل ما من شأنه أن يصيبه بالعدوى ، إذ يمكن لأشياء صغيرة قد لا تنتبهين لها تكون مصدرا رئيسيا لإصابة طفلك بالتهاب الحلق . فاغسلي يديك قبل أن تحملي طفلك ، وأبعديه عن أي شخص مصابا بنزلة برد أو حمى .

كما ينصح بضرورة البقاء بعيدا عن أي مصدر ممكن للحساسية ، ومنها توفير هواء نظيف وبعيد عن كل الملوثات ( دخان – غبار ..) ، ويرجى تجنب دخان السيارات قدر الإمكان إن كنت خارج البيت برفقة طفلك .

وأخيرا فإن التهاب الحلق عند الأطفال الرضع لا يستدعي قلقا كبيرا ، ويكفي أن تعتمدي على العلاجات المنزلية حتى يخف ويزول ، وكما أشرنا فإن زيارة الطبيب تكون في الحالات المتقدمة فقط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.