الثلاثاء 17 نوفمبر 2020

الاسهال عند الاطفال : دليلك الشامل لفهم الأسباب وطرق العلاج

يعتبر الإسهال حالة مرضية شائعة لدى الأطفال ، لما له من تأثير على صحتهم الجسدية والنفسية ، ويسبب كذلك قلقا وخوفا لدى الأبوين . فما هي أسباب الاسهال عند الاطفال ؟ وما هي أعراضه ؟ وكيف يمكن علاجه ؟

 

ما هو الإسهال ؟

تعرّف منظمة الصحة العالمية الإسهال ( بالإنجليزية : Diarrhea ) بأنه إخراج براز رخو أو سائل  وغير متماسك بشكل متكرر ( ثلاث مرات أو أكثر في اليوم ) ، أو بوتيرة تفوق المعدل الطبيعي المعتاد ، ويرافق ذلك وجود رائحة كريهة .

ويحدث كنتيجة لخلل في عملية امتصاص الطعام في الأمعاء الدقيقة ، أو امتصاص الماء في الأمعاء الغليظة ، مما يؤثر على الجهاز الهضمي وعملية التبرز .

ويعتبر الإسهال أمرا شائعا يطال الجميع كبارا وصغارا ، ويمكن أن يستمر الإسهال الحاد لمدة 4 أيام إلى أسبوعين ، ويستمر أحيانا أكثر من ذلك .

تجدر الإشارة أنه يمكن أن يحدث الإسهال لعدة مرات في اليوم ، وتختلف شدته حسب عدة مستويات حددتها الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال ( AAP ) وهي :

الإسهال الخفيف : براز مائي مرتين إلى 5 مرات في اليوم .

الاسهال المعتدل : براز مائي من 6 إلى 9 مرات في اليوم .

الإسهال الحاد : براز مائي 10 مرات أو أكثر في اليوم  .

 

انواع الاسهال عند الاطفال

 

يختلف نوع الإسهال بحسب لون وشكل البراز ، ومن أبرز أنواعه :

الإسهال المخاطي : عادة ما يشكل وجود المخاط في براز الطفل أمرا طبيعيا لحركة الأمعاء ، لكن  قد يشير في بعض الأحيان لوجود مشاكل صحية سنتطرق لها في فقرة شرح أسباب الإسهال .

اسهال مائي أصفر : كما هو الأمر في المخاط فإن لون براز طفلك الأصفر أمر طبيعي جدا ، ويكمن الفرق في مدى زيادة كمية الماء عن المعتاد في براز طفلك ، وعادة ما يحدث هذا الإسهال المائي  بسبب حساسية اتجاه نوع معين الطعام  .

إسهال مع براز أسود أو أخضر : عادة ما يكون اللون الأسود أو الأخضر في براز الأطفال حديثي الولادة ، ويأخذ لونه الأصفر الطبيعي بعد أربعة أيام من الولادة ، لذا إن لم تظهر أي أعراض على وجود إسهال فلا داعي للقلق .

 

اسباب الاسهال عند الاطفال

 

توجد العديد من الأسباب الكامنة وراء حدوث الإسهال ، نذكر منها :

1 – التهابات في الجهاز الهضمي

يتعرض الجهاز الهضمي للاطفال لعدوى مختلفة نظرا لضعف مناعته ، مما يعرضهم للإسهال ، ويمكن لأي شيء أن يؤثر عليهم كتناول طعام معين ، أو شرب ماء ملوث ، أو اللعب بأشياء ملوثة ووضعها في الفم ، وأكثر هذه العدوى البكتيرية انتشارا :

التهاب الروتا الفيروسي : يعتبر هذا الفيروس من الأسباب الرئيسية لإصابة الأطفال دون سن الخامسة بالإسهال الحاد ، ويسبب هذا الفيروس التهابا حادا في المعدة و الأمعاء ، بالإضافة إلى أعراض أخرى مثل السعال المزمن والحمى ، بل تصل خطورة هذا الفيروس إلى الوفاة إذا ترك الطفل بدون علاج ، ويمكن الوقاية منه بالتطعيم .

الإشريكية القولونية : بكتيريا تستقر بالأمعاء وتنتقل عن طريق الفم ، ويعد عدم الاهتمام بالنظافة من أكثر مسبباتها ، مثل عدم غسل اليدين بعد استعمال الحمام ، كذلك تنشط عن طريق تناول الطعام الغير مطبوخ جيدا ، ومن أعراض الاصابة بهذه البكتيريا ، إسهال حاد مع وجود مخاط أو دم في البراز .

السلمونيلا ( salmonella ) : جرثومة تصيب المعدة والأمعاء ، مما يؤدي إلى آلام شديدة في البطن مرفوقة بحمى وإسهال ، تنتقل هذه الجرثومة عن طريق الطعام ، أو الأشياء الملوثة مثل الألعاب .

العطيفة أو الكامبيلوباكتر : تنتشر هذه الجراثيم بقوة بين مربيي الدواجن ( الدجاج ) ، وكذلك في الحليب الطازج ، ويمكن لهذه العدوى أن تنتقل للطفل عن طريق فضلات الحيوانات الأليفة ، وتسبب هذه البكتيريا آلاما معوية حادة ، وإسهالا شديدا مع وجود دم في البراز .

الشيجيلا : بكتيريا تصيب الأمعاء الغليظة ، و تتسبب في حدوث إسهال حاد ، وترتبط أيضا بعدم الاهتمام بالنظافة الشخصية .

الفيروسات الغدانية : هي مجموعة من الفيروسات التي تنتقل عبر السعال والعطس ، أو عن طريق الاطعمه والماء الملوث ، تستقر هذه الفيروسات بالأمعاء وتسبب حالة إسهال حاد يمكن أن تستمر لأكثر من أسبوعين .

الفيروس المعوي : عائلة تتكون مما يقارب 60 فيروس ، وتصيب في الغالب الأطفال أقل من 10 سنوات ، وتسبب إسهالا شديدا مع قيء مستمر .

 

2 – التسمم الغذائي

يحدث التسمم الغذائي عندما يتناول طفلك طعاما قديما يحتوي على كم هائل من الفطريات وأنواع مختلفة من البكتيريا ، وعلى عكس عدوى القناة الهضمية ، فإنه يهاجم الجسم مباشرة ، فيحدث إسهالا شديدا نتيجة لتفاعل الجسم مع السموم التي تسببها البكتيريا الموجودة في الطعام .

غالبا ما تختفي الأعراض خلال 24 ساعة إذا كان التسمم بسيطا ، لكن في حال كان يعاني طفلك من قيء مستمر وغثيان شديد وحمى مرتفعة ، فاللجوء إلى طبيب الأطفال خيار ضروري وواجب قبل أن تتطور الحالة إلى الأسوء – لا قدر الله – .

 

3 – عصير الفاكهة

يمكن أن تسبب عصائر الفواكه إسهالا معتدلا إلى حاد للأطفال ، وخاصة إذا شغلت حيزا كبيرا من وجبات الطفل اليومية ، وتشمل هذه العصائر ما يتم إعداده بشكل طبيعي في البيت وكذا العصائر الصناعية .

وتحتوي العصائر الصناعية على نسبة كبيرة من السكر المضاف والمواد الحافظة ، والتي لا ينصح بتناولها سواء للكبار أو الصغار .

 

4 – الحساسية الغذائية

تحدث الحساسية الغذائية عادة كرد مبالغ فيه للجهاز المناعي اتجاه نوع معين من الأكل ، وبالتالي ينتج عن هذا التفاعل أعراض كثيرة أولها الإسهال ، والقيء وآلام المعدة . ومن أنواع هذه الحساسية : حساسية القمح والحليب والبيض .

اقرأ أيضا : دليلك الشامل للتعامل مع حساسية الطعام عند الأطفال

 

5 – أمراض الأمعاء الالتهابية المتهيجة

وهي مجموعة من الأمراض الوراثية التي تسبب التهابا حادا في البطانة الداخلية للجهاز الهضمي منها داء كرون و التهاب القولون التقرحي ، ويعتبر الإسهال المزمن مع الدم من أهم أعراض هذا المرض ، ويمكن أن يستمر الإسهال لأكثر من شهر .

وبما أن هذه الأمراض وراثية فيصعب تحديد علاج نهائي لها ، ولا يمكن كشفها قبل الولادة ، لكن توجد أدوية تخفف أعراض المرض ، وتمكن المريض من عيش حياة طبيعية .

اقرأ أيضا : اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال : 6 أمراض يجب أن تعرفها

 

6 – مرض القولون العصبي

تعد متلازمة القولون العصبي ( Irritable Bowel Syndrome ) من أكثر الأمراض المستعصية على العلاج ، و سبب ذلك يكمن في تقلباته وأعراضه المختلفة ، ويرتبط بشكل كبير بطريقة العيش والحياة ونفسية المريض ، لذا نجد أغلب الناس يتعايشون مع هذا المرض قدر الإمكان ، ويعتبر الإسهال أحد العلامات الشائعة لهذا المرض .

 

7 – الآثار الجانبية للأدوية

بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية يمكن أن تسبب الإسهال كعرض جانبي ، بسبب أنها تؤثر على البكتيريا الحميدة التي تساعد في عملية هضم الطعام ، وبالتالي فإن نقص هذه البكتيريا يمكن أن يؤثر على وظائف الأمعاء .

 

اعراض الاسهال عند الأطفال

 

في معظم الحالات يعتبر الإسهال في حد ذاته عارضا لوجود مشكلة صحية عند الطفل ، لذا قد تظهر بعض الأعراض التي لا تبدو إسهالا ، لكنها في الحقيقة تدل عليه ، وهي :

– عند تغيير حفاظات طفلك تلاحظين أن البراز صلب ومختلط بمخاط وماء ، وهذه علامة على إصابة الطفل بالإسهال .

– أثناء قيام طفلك بعملية التبرز الطبيعية فستلاحظين انزعاجا وآلاما في بطنه تمنعه من إتمام العملية .

– يمكن أن يؤدي تراكم الماء في الأمعاء إلى حدوث الم و انتفاخ في المعدة ، والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى تقلصات مستمرة و الشعور بآلام شديدة في البطن ، لذا عند أي تطور خطير في حالة الطفل ، وجب الإسراع به إلى الطبيب حتى يصف له الدواء المناسب .

 

هل يسبب التسنين الإسهال ؟

 

لا توجد أي صلة بين التسنين و الإسهال ، بل لا يرتبط التسنين بمشاكل الجهاز الهضمي ككل ، وإن كان طفلك مصابا بالإسهال وتزامن ذلك أثناء مرحلة إنبات الأسنان ، فهي محض مصادفة ، و يجب البحث في الأسباب الأخرى للإسهال ، وعدم ربط ذلك بالتسنين .

 

ما سبب حدوث اسهال مع زكام للطفل الرضيع ؟

 

عادة ما يكون سبب الإسهال في هذه الحالة هو الفيروس المسبب للزكام نفسه ، وإذا كان الطفل يرضع بشكل طبيعي ولا يوجد ارتفاع في حرارته فلا داعي للقلق . ويكفي تكثيف عدد مرات الرضاعة مع إعطائه محلول تعويض السوائل والأملاح الذي يصفه الطبيب أو الصيدلي .

 

مضاعفات الاسهال عند الاطفال

 

الجفاف هو أكثر المضاعفات خطورة لدى الأطفال الذين يعانون من الإسهال الحاد ، ويحدث بسبب فقدان الكثير من الماء في الجسم ، ومن علامات الاصابة بالجفاف :

1 – جفاف واضح في فم الطفل و الناتج عن افتقار جسمه لكمية كافية من السوائل .

2 – مرور أكثر من ثمان ساعات دون أن يتبول الطفل .

3 – عدم نزول الدموع عند بكاء الطفل .

4 – فقدان الوزن بشكل سريع .

5 – ارتفاع كبير في درجة حرارة الطفل .

اقرأ أيضا : أفضل علاج للجفاف عند الأطفال

 

متى تأخذي طفلك إلى الطبيب ؟

 

إذا لاحظت ظهور أحد الأعراض الآتية ، فمن الأفضل الذهاب إلى الطبيب حالا حتى يتم تشخيص الحالة بدقة :

–  إذا صاحبه ظهور دماء أو بقع بنية أو سوداء في البراز .

– شعور الطفل بنعاس مستمر ولا يعي بما يدور حوله مع هبوط عام في نشاطه  .

– في حال تجاوزت درجة الحرارة 38 درجة مئوية .

– إذا كان الطفل يشكو من جفاف شديد .

– انخفاض معدل التبول اليومي عن المعتاد .

 

طرق علاج الاسهال عند الاطفال

يعتمد الطبيب في تشخيص إسهال طفلك على تحليل السجل الطبي لأمراض الطفل ، وعمل التحاليل اللازمة للدم و البول و البراز ، وغالبا ما يكون الدواء فعالا في الحين إذا لم تكن حالة الطفل بالخطورة الكبيرة .

وتعتبر المضادات الحيوية علاجا ناجعا للكثير من حالات الإسهال المعروفة ، إلا أن هناك حالات إسهال مزمنة كتلك المتصلة بالأمراض الوراثية ، وتتطلب علاجا طويل الأمد .

ونعرض لكم فيما يلي فيديو مهم للدكتور محمد الدسوقي أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة يشرح فيه بالتفصيل خطوات علاج الإسهال عند الأطفال و موضحا الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب :

 

علاج الاسهال عند الاطفال في المنزل

 

نقدم لكم فيما يلي بعض النصائح لعلاج الإسهال لدى أطفالكم والحد منه في منازلكم :

1 – استعيني بمحاليل مكافحة الجفاف التي يصفها لك الطبيب وتنتشر هذه المحاليل بكثرة في الصيدليات ، حيث تساعد طفلك على تعويض الماء والأملاح التي فقدها .

2 – احرصي دائما على تقديم الماء لطفلك ، ففقدانه الكبير للسوائل يجعله عرضة للعطش باستمرار .

3 – الحرص على تناول الطفل وجبات صغيرة في فترات منتظمة ، حتى يسهل هضمها ويريح جهازه الهضمي .

4 – يفضل الاستمرار في تناول الأطعمة التي تحتوي على النشويات مثل الأرز والبطاطس المهروسة والخبز والحبوب ، و الابتعاد عن الأغذية المشبعة بالسكريات والدهون .

5 – إعطاء طفلك الوقت اللازم للتعافي والعودة لنظامه الغذائي العادي .

6 – إذا كان طفلك يعتمد على الرضاعة الطبيعية ، فاعلمي أن حليبك يملك من القوة الشفائية ما يتفوق على كل المضادات الحيوية ، وكم هو محظوظ هذا الطفل الذي يرضع من ثدي أمه حليبا طبيعيا .

 

اطعمة توقف الاسهال عند الاطفال

إذا كان طفلك يعاني من الإسهال و أكبر من 6 أشهر فنقترح عليك أن تلتزمي بالأطعمة التالية :

– الموز .

– التفاح : يساعد التفاح على امتصاص الماء في الأمعاء وتليين البراز ، وينصح بتقديمه مسلوقا مع قشرته .

– الأرز المطبوخ .

– خبز أسمر .

– البطاطس المشوية أو المسلوقة .

– الجزر .

– الدجاج و اللحم البقري المشوي أو المسلوق مع إزالة الجلد والدهون عنه .

– اللبن الزبادي : على عكس الحليب ومشتقاته ، فإن اللبن الزبادي مفيد لحالات الإسهال ، إذ يساعد على تنظيم حركة الأمعاء ويشجع نمو البكتيريا النافعة فيها بفضل احتوائه على مادة البروبيوتيك .

تذكري أن تضيفي ملحا في وجبات طفلك نظرا لفقدانه للصوديوم بسبب الإسهال ، واعلمي أن الطفل الصغير يحتاج إلى 2 غرام على الأكثر من الملح يوميا .

 

أطعمة تسبب الإسهال للأطفال

 

إذا كان الإسهال ناجما عن حساسية غذائية ، فالعلاج حينها يقتصر على تجنب مصدر الحساسية بالدرجة الأولى ، كمثال أنزيم الحليب ( اللاكتوز ) ، وفيما يلي قائمة بالأطعمة التي ندعوك لتجنبها :

– جميع أنواع الحليب باستثناء حليب الأم .

– مشتقات الحليب مثل الجبن والزبدة .

– الأطعمة المقلية .

– الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من السكر ، مثل المعجنات والكعك والبسكويت .

– الخضروات ، مثل الفول والملفوف والقرنبيط والفلفل الحار ، والتي تسبب انتفاخات وغازات .

– جميع أنواع العصائر الغنية بالسكريات و المشروبات التي تحتوي  على الكافيين .

 

كيفية الوقاية من الاسهال عند الاطفال

 

لا يمكن تجنب الإسهال بأي طريقة نظرا لكثرة الأسباب والحالات التي قد ينتج عنها ، لكن سنحاول أن نضع لكم مجموعة من الطرق لتقليل احتمالية الإصابة به :

– احرصي على غسل الخضر والفواكه بشكل جيد قبل تناولها مع استخدام علب حفظ نظيفة خاصة بالطعام .

– ينبغي الحرص على نظافة المطبخ جيدا .

– احرصي على النظافة اليومية للطفل مع التشديد على غسل يديه بشكل مستمر خصوصا قبل تناول الطعام وبعد الذهاب إلى المرحاض إن كان كبير السن ، وذلك للحد من العدوى التي تنتقل من خلال سوء النظافة أو وضع الطفل لأصابعه في فمه .

– بردي اللحوم في أسرع وقت ممكن عند شرائها .

شاركينا تجربتك في التعامل مع الاسهال لدى طفلك في خانة التعليقات .

مصادر :

Diarrhea in Children: Causes and Treatments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *