الأربعاء 15 مايو 2019
الرئيسية / تربية الطفل / أضرار نوم الرضيع على جنبه ، مع نصائح وإرشادات لتجنب هذه الوضعية
أضرار نوم الرضيع على جنبه

أضرار نوم الرضيع على جنبه ، مع نصائح وإرشادات لتجنب هذه الوضعية

من بين التساؤلات التي تطرحها الأمهات هي وضعية نوم الطفل الرضيع المثالية والصحية ، ومنها وضعية نوم الرضيع على جنبه . فهل توجد أي أضرار في هذه الوضعية ؟

اعلمي سيدتي أنه ليس من الآمن إطلاقا أن ينام طفلك الرضيع على جنب واحد ، لما له من مضاعفات صحية وأضرار تتمثل فيما يلي :

 

أضرار نوم الرضيع على جنبه

 

1 – احمرار في الجانب

حيث يتحول الجانب الذي نام عليه الرضيع إلى اللون الوردي أو الأحمر ، وسيبدوا الفرق واضحا حينما ترين الاختلاف بين لون الجانبين الأيمن والأيسر .

لا يعرف الخبراء الطبيون السبب الدقيق وراء هذه الظاهرة ، لكنهم يشكون في احتمالية تراكم خلايا الدم الحمراء بين الأوعية الدموية الجلدية بسبب الضغط على جانب واحد . لكن عموما فهذه الحالة لا تتطلب أي قلق ، فبمجرد تغيير وضعية الطفل سيتلاشى ذلك الاحمرار تدريجيا .

 

2 – ضغط على عظام الجمجمة

عندما يتم وضع رأس الطفل في جانب واحد وبشكل متكرر ، فإن ذلك سيسبب ضغطا على عظام الجمجمة ، مما قد يؤثر على تطور نمو دماغ الطفل الرضيع .

3 – ضغط على الرقبة

تتعرض الرقبة كذلك إلى مشاكل عدة إذا نام الطفل على جانب واحد ، حيث تتسبب في قصور للأربطة والعظام التي تفصل بين الرأس والرقبة ، وتسبب أيضا نموا غير طبيعي لعظام الطفل .

4 – خطر الاختناق

يؤدي النوم على الجانب إلى التواء في القصبة الهوائية لطفلك الرضيع ، الشيء الذي سيجعل تنفسه صعبا ، كما يمكن أن يؤدي إلى تراكم الطعام حول فتحة القصبة الهوائية ، مما يؤدي إلى الاختناق – لا قدر الله – .

ويحدث هذا الأمر  أيضا أثناء نوم طفلك على بطنه – وهي وضعية ينتقل إليها الطفل بسهولة أثناء نومه على جنبه .

 

كيف أمنع طفلي من النوم على جنبه ؟

 

فيما يلي بعض النصائح والاحتياطات التي من شأنها أن تساعدك على منع طفلك من النوم على جنبه :

1 – ضعي طفلك على ظهره

من الوضعيات السليمة التي ينصح بها الأطباء ، أن تضعي طفلك على ظهره أثناء موعد نومه ، لما لهذه الوضعية من تأثير صحي وإيجابي على الطفل ، كما ثبت أن هذه الوضعية تقلل من التهابات الجهاز التنفسي العلوي .

2 – تجنبي الأشياء الداعمة

قد تلجأ الأم إلى الاستعانة بأشياء داعمة تثبت بها طفلها الرضيع مثل الوسائد أو تخصيص سرير مدعم لذلك ، وهذا أمر لا ننصح به إطلاقا ، فقد تؤدي هذه الأشياء نتائج عكسية كتحريك الطفل إلى وضعية النوم على الجنب . 

3 – تغيير وضعية نوم الطفل

كوني حريصة على تغيير وضعية نوم طفلك كل ليلة ، فإذا اتفقنا على أن وضعية نوم الطفل على ظهره هي الأفضل ، فندعوك أن تحرصي كل ليلة على تحويل رأسه إلى الجانبين الأيمن والأيسر ، كما ينصح بضرورة اختيار سرير لا يحوي أي تدرجات أو أفرشة تجعل الطفل ينزلق إلى وضعية النوم الجانبي .

متى يمكن للطفل أن ينام على جنبه ؟

 

يجب أن تحرصي على أن ينام طفلك على ظهره حتى يتم عامه الأول ، بعدها يمكنه أن ينام على جنبه ، لأنه في هذه المرحلة ، يتم تطوير نمو المريء والقصبة الهوائية وآلية التنفس بشكل شامل لطفلك ، مما يجعله مهيئا لوضعية النوم على جنبه .

ختاما 

نعلم أن مراقبة طفلك والحرص على تعديل وضعية نومه أمر مرهق وجد شاق ، وقد تجدين أنه لا مشكلة في أن يبقى طفلك نائما على جنبه لأن الكثير ممن تعرفينهن لم يتعرض أطفالهن لأي مشكلة بسبب هذه الوضعية !

نقول لك أن الوقاية خير من العلاج ، ولقد نصحناك وقدمنا لك الطرق الآمنة التي تحول دون تعرض طفلك لمشاكل النوم . وإن كان لا بد بترك طفلك ينام على جنبه ، فاحرصي على الأقل أن يتجاوز شهره السادس حيث تكون عضلاته قد اكتسبت بعض القوة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.