السبت 21 سبتمبر 2019
الرئيسية / تربية الطفل / متى يستخدم الطفل المشاية : انتبهي لهذه الأمور قبل أن تفكري في تجربتها
متى يستخدم الطفل المشاية

متى يستخدم الطفل المشاية : انتبهي لهذه الأمور قبل أن تفكري في تجربتها

كم هو جميل ذلك الشعور وأنت تشاهدين طفلك يقوم بأولى محاولاته للمشي ، فيخطر في بالك شراء كل ما يلزم من معدات لمساعدة طفلك على اكتشاف العالم الواسع من حوله وتحقيق استقلالية خاصة به .

ومن بين المعدات التي تلجأ إليها الكثير من الأمهات هي مشاية الأطفال ، حيث يرون فيها سندا ودعما كبيرا لتعلم أولى خطوات المشي لدى الطفل . فمتى يستخدم الطفل المشاية ؟ وهل المشاية مفيدة حقا للطفل ؟

 

متى يستخدم الطفل المشاية ؟

 

يتوقف استعمال المشاية على حجم الطفل وقوته وتطوره ، ومنها أنه يجب على الطفل أن يكون قادرا على تثبيت رأسه ، وأن يمتلك القوة اللازمة للمس الأرض بقدميه والثبات عليها ، ووفقا لتقرير المصانع المنتجة فقد تم تصميم المشايات للاستخدام من قبل الرضع الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و 16 شهرا .

 

مخاطر استعمال المشاية للأطفال

 

ترى مراكز الأبحاث الدولية الخاصة بطب الأطفال أن استعمال المشاية كوسيلة لتحفيز الطفل على المشي تحمل سلبيات أكبر ، منها :

– تضرر وإصابات على مستوى أصابع القدمين والمفاصل المحيطة بها .

– تقوي المشاية الأجزاء السفلية من الساقين في حين تصبح الأجزاء العلوية والأرداف ضعيفة وبالتالي يحدث اختلال في توازن الجسم مما يؤثر على قدرة الطفل على المشي مستقبلا .

– المشاية تمنح الطفلة حركة أسرع وبالتالي تعرضا لمخاطر متنوعة مثل الاصطدام بشيء أو الوصول إلى أشياء ضارة .

– وفقا للدراسات الطبية فقد وجدت أن الأطفال الذين يستخدمون المشاية يصلون للزحف والمشي في وقت متأخر بعكس الأطفال الذين اعتمدوا على التمارين الطبيعية لحركة الجسم وتعويده على التنقل .

 

الاحتياطات الواجب اتخاذها أثناء استعمال المشاية

 

بالرغم من التخوفات والتشدد الكبير على استعمال المشاية من طرف الكثير من الخبراء ، إلا أن البعض يرى أنه لا بأس في استعمالها – بتحفظ – إن صح التعبير ، لهذا نقدم لكم بعض النصائح والاحتياطات الواجب اتخاذها في حالة فكرت في استخدام المشاية لطفلك :

– وفري مكانا مناسبا وفسيحا قدر الإمكان حتى يتمكن طفلك بالتنقل بحرية تامة .

– إزالة جميع الأشياء التي قد تشكل خطرا على طفلك ، مثل الأسطح الحادة أو الأشياء القابلة للكسر أو الثقيلة…وغيرها .

– حاولي قدر الإمكان أن يكون طفلك تحت مراقبتك أو مراقبة أي شخص آخر تحسبا لأي مشكلة .

– ينصح باستخدام المشاية لفترات قصيرة ( 15 دقيقة على الأكثر ) .

– اختاري نوعا جيدا من مشايات الأطفال ، والتي تحتوي على كل وسائل الحماية اللازمة للطفل .

 

ختاما

لا شك وأن حبنا لأطفالنا وحرصنا على توفير كل ما يلزمهم ويريحهم أمر لا يحتاج للمناقشة ، لكن وجب التثبت ودراسة أي أمر تقبلون عليه ويخص حياة أطفالكم ، فتتم دراسة جوانبه الإيجابية والسلبية من جميع النواحي وإن اقتضى الحال استشارة الطبيب أو ذوي التجربة .

وفيما يتعلق بفكرة استخدام المشاية لطفلك ، فمن الأفضل والأحسن أن تتركي طفلك ينموا بشكل طبيعي ، ويعتمد على تقوية عضلات جسده في مختلف مراحل نموه ، بدءا بجلوسه ثم تعلمه الزحف ووصولا إلى قيامه بأولى خطوات المشي فوق أرضية المنزل .

أما إن قررت خوض التجربة وارتاحت نفسيتك لاستخدام المشاية لطفلك ، فنرجو أن تتبعي النصائح والاحتياطات اللازمة التي أدرجناها في الموضوع .

نسأل الله أن يحفظ فلذات أكبادنا ويجنبهم كل مكروه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.